كن مطمئناً

ياسر عطيف

في بعض الاحيان يشعر الانسان بالخوف والقلق قد يكون ذلك لفقد عزيز اول ترك وظيفه او لهجر حبيب او لفقدان مال ينتابنا شعور بالحزن وان الدنيا قد اغلقت ابوابها في وجوهنا واننا لا نستطيع الاستمرار في الحياه كل ذلك يصادفنا في حياتنا برغم من ان نعم الله علينا كثيرا هل شعرنا يوما نعمه الامن والامان في وطننا الحبيب المملكة العربية السعودية هل شعرنا يوما بدفء الحنان من الاب والام هل شعرنا يوما نعمه الصحة التي وهبها الله اياها كل هذه نعم ولكننا لا نشعر بها إذا تأملنا قول الله عز وجل الا بذكر الله تطمئن القلوب عندها ترتاح نفوسنا ونعلم اننا في كنف الله ورعايته فهو سبحانه القادر على تغيير مجريات حياتنا ان الانسان الذي يشعر بالقلق يجب عليه ان يتخذ بعض الخطوات التي من شانها ان تبعد هذا القلق عنه من هذه الخطوات معرفه ذاته ومعرفته لنفسه ما الذي يقلقه وهل هذا الامر يستحق العناء والقلق وعليه البعد عن مواطن القلق لتخفف من شعوره بهذا الاحساس الغريب واثبت العلماء ان ممارسه الرياضة تبعد افكار القلق عن ذهن الانسان وان الانسان عليه ان يواجه هذا القلق دون خوف فانه سوف يتغلب عليه في النهاية فهو في قدر الله يس

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s